تورنتو – صوت كندا / وصلت إلى كندا، منذ ساعات قليلة أول طائرة تنقل نحو 300 لاجئ سوري قادمة من الأردن، في إطار برنامج لاستقبال 10 آلاف لاجئ قبل نهاية العام، حسب ما أعلن رئيس الحكومة الكندية، غاستن ترودو.

وأضاف ترودو لأعضاء البرلمان إن طائرة مماثلة ستصل إلى مونتريال يوم السبت المقبل، قائلاً: “إعادة توطين اللاجئين تظهر التزامنا أمام الكنديين وأمام العالم بأن كندا تفهم بأننا قادرون وعلينا فعل المزيد”.

وتخطط حكومة الليبراليين لإعادة توطين 10 آلاف لاجئ من سورية بنهاية العام الحالي، و15 ألفا آخرين بنهاية شباط (فبراير) المقبل. ويقول مسؤولون إن رحلة اللاجئين على متن أول طائرة سيكون أغلب تمويلها أو كله من خارج الحكومة.

وأقرت الحكومة الشهر الماضي بصعوبة تحقيق هدفها الأصلي المحدد بأول  كانون الثاني (يناير) المقبل قبول 25 ألف لاجئ سوري. وكان تعهد ترودو الأولي جزءاً من حملته الانتخابية لكنه دفع كثيراً من المنتقدين للقول إنه هدف غير واقعي.

وتخطط أوتاوا لقبول لاجئين سوريين من الأردن ولبنان وتركيا. لكن وزير الهجرة واللاجئين والمواطنة، جون مكالوم، قال أمس (الأربعاء) إن العملية لا تحقق في تركيا تقدما يوازي ما يتحقق في البلدين الآخرين. واعتبارا من السابع من ديسمبر حصل 1451 لاجئاً سورياً على تأشيرات دخول لإقامة دائمة للحضور إلى كندا لكنهم لم يصلوا بعد. وقال مكالوم إن المسؤولين الكنديين يجرون الآن مقابلات مع 800 لاجئ يومياً في عمان وبيروت.

من جانبه، أكد وزير الهجرة الكندي، جون مالكولم، أن بلاده تدرس أكثر من 11 ألف طلب للهجرة، وأصدرت كثيراً من تأشيرات الإقامة الدائمة للاجئين في كندا.

وكان السفير الكندي في عمان، برونو ساكونامي، قد صرح في نوفمبر، أن 25 ألف لاجئ سوري يقيمون حالياً في الأردن ولبنان وتركيا سيتم نقلهم إلى كندا جواً قبل نهاية العام الحالي، انطلاقاً من المملكة الهاشمية.

وذكر ساكونامي، خلال لقائه رئيس الوزراء الأردني، عبدالله النسور، أن بلاده ملتزمة “باستقبال 25 ألف لاجئ سوري قبل نهاية العام الحالي من الأردن ولبنان وتركيا بحيث يكون الأردن نقطة انطلاق لهؤلاء اللاجئين إلى كندا”.

وأوضح السفير، في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الرسمية (بترا)، أن “اختيار الأردن ليكون نقطة انطلاق اللاجئين في رحلتهم إلى كندا يأتي نتيجة الأمن والاستقرار الذي يتمتع بهما وإدارته الجيدة لملف وشؤون اللاجئين السوريين”.

وبحسب ساكونامي فإن “كلفة استضافتهم في كندا تصل إلى 1.2 مليار دولار”.

المصدر

Canada Immigration

الهجرة لكيبيك

Immigration and citizenship

موقع الهجرة الكندية