أخبار كندا والعالم اليوم : الهجرة واللجوء إلى كندا من هذه البلاد العربية/تهريب طالبي لجوء إلى كندا/حملة للتضامن مع اللاجئين الباحثين عن الأمان/ لماذا تراجع اللاجئين السوريين للمركز الثالث

التقديم للهجرة لكندا
التقديم للهجرة لكندا
إوتاوا –  صوت كندا/
الهجرة واللجوء إلى كندا من هذه البلاد العربية
هام لمن يخطط للسفر لكندا هذه خطوات الهجرة إإلى كندا من مصر واليمن  وسوريا والعراق والسعودية والكويت والبحرين والمغرب وتونس والجزائر وسلطنة عمان والاردن وفلسطين وقطر والعراق والسودان والصومال
ان شروط الهجرة إلى كندا تختلف بإختلاف الهدف من هذه الهجرة، حيث تحدد وزارة الهجرة والمواطنة الكندية مجموعة من الشروط التي بناءاً عليها يتم تحديد نوع التأشيرة التي يتم إصدارها إلى المواطن العربي الذي يرغب في السفر إلى كندا، وفي ما يلي مجموعة الشروط الأساسية الواجب توافرها في المهاجر إلى كندا :
    الشرط الأول : يتمثل في إتقان الفرد المهاجر إلى كندا لإحدى اللغتين سواء كانت الإنجليزية أو الفرنسية، وذلك على أساس أنهما هما اللغتان المتعارف عليهما في داخل حدود كندا.
    الشرط الثاني : آلا يكون الفرد المهاجر سئ السمعة أو عليه بعض من الأحكام الجنائية، حيث يعتبر الشعب الكندي من أكثر شعوب العالم آمناً وسلاماً وإحتراماً في نفس الوقت، لذا فيجب عليك إذا أردت أن تهاجر إلى كندا أن تكون حسن السمعة.
    الشرط الثالث : أن تكون متمتع بصحة جيدة وخالي تماماً من أي أمراض جسمية أو عضوية، حيث تقوم كندا بوضع مجموعة من المحاذير القوية من أجل هذا الشأن حتى لا يُنقل أي مرض لأي مواطن كندي من جراء أي مهاجر.
يجب أن يقوم المهاجر إلى كندا بتحديد البرنامج الخاص به والذي بناءاً عليه قد إتخذ قرار الهجرة إلى كندا.
بعد تحضير كافة الأوراق والمستندات المطلوبة ( شهادة الميلاد، وثيقة الزواج، الشهادة العلمية، شهادة وفاة الزوج أو الزوجة، شهادات ميلاد الأولاد، إثبات إمتلاك أموال بالبنك، وثيقة خبرة عن المجال المهني الذي ستهاجر للعمل به ) يجدر بك أن تقوم بالتسجيل ضمن الموقع الرسمي لوزارة الهجرة الكندية.

اهم الشروط والخطوات التي يجب على أي مهاجرعربي إلى كندا أن يقوم بها آلا وهي فتح حساب بنكي في داخل أحد البنوك ، حيث يعد شرط أساسي من الشروط التي تفرضها وزارة الهجرة الكندية على أي فرد يقوم من جانبه بالتقدم لطلب هجرة إلى كندا.

بموجب قوانين الهجرة الكندية، يمكن للشخص مطالبة وضعه كلاجئ وذلك حسب الاتفاقية التي تنص على اللجوء أو علي حسب الشخص المحتاج إلى حماية.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا

البلدان المصنفة من قبل دائرة اللجوء والهجرة
ويمكن تصنيف طالب اللجوء كفرد من البلاد المصنفة حسب المنشأ . كما ينبغي أن تندرج بلد المنشأ لطالبي اللجوء تحت قائمة بلدان ويجب على طالبي اللجوء الذين ينتمون إلى بلدان DCO أن يكونوا على علم بأن الجداول الزمنية لطالبي اللجوء من دول لا تندرج تحت قائمة تختلف عن طالبي اللجوء من دول .
من الضروري أن تعرف ما إذا كان بلدك تندرج تحت قائمة بلدان . ولمعرفة ذلك، يرجى زيارة الموقع http://www.cic.gc.ca/english/refugees/reform-safe.asp
إذا كنت بحاجة إلى مساعدة،وحسب صوت كندا  يرجى الاتصال ببرنامج فرست كونتاكت حيث يقوم متطوع بتقديم المساعدة.
منظمات حكومية مهمة:
وتشارك هذه المنظمات الحكومية الثلاث مباشرة خلال عملية طلبك. فإذا قمت بتغيير عنوانك أو رقم الهاتف الخاص بك، يجب عليك الاتصال بكل منظمة على حدة لتزودها بمعلوماتك الجديدة.
الأشخاص المحتاجين للحماية: هم الناس الذين إذا عادوا إلى مكان جنسيتهم أو اقامتهم يواجهون التعذيب، خطرا على الحياة، أو خطر لمعاملة قاسية وغير عادية أو العقاب.
اتفاقية اللجوء: اللاجئين هم الأشخاص الذين هم خارج بلدهم ولديهم خوف له ما يبرره من التعرض للاضطهاد بسبب عرقهم أو دينهم أو رأيهم .السياسي أو الجنسية، أو الانتماء إلى فئة اجتماعية
معينة
هذا الموضوع من ترجمة مؤسسة صوت كندا الاعلامية
دائرة اللجوء والهجرة ـ قسم حماية اللاجئينIRB-RPD)
يراجع الأوراق والمستندات )BOC( الخاصة بطلب اللجوء
عقد جلسة الاستماع الخاصة بلجوئك تقرر إذا كان طلب لجوئك تم قبوله أرفضه
العنوان: Library Square, 16th Floor 300 West Georgia Street Vancouver BC V6B 6C9
هاتف: 5946-666-604او -787-866-1 7472
فاكس: 3043-666-604 موقع الكتروني www.irb-cisr.gc.ca
الهجرة واللجوء والمواطنة الكندية )IRCC
تقرر ما إذا كنت مؤهلا لتقديم طلب اللجوء من داخل كندا
عمل تصاريح العمل والتأمين الصحي الفدرالي المؤقت )IFH)
العنوان: Hornby Street 1148 Vancouver, BC V6Z 2C3
هاتف:2100-242-888-1 موقع الكتروني: 
www.cic.gc.ca
مكتب خدمات الحدود الكندية)CBSA(
تقرر ما إذا كنت مؤهلا لتقديم طلب اللجوء عند نقطة العبور تسيطر على الحدود الكندية ترتب عملية ترحيلك من كندا إذا تم الحصول على قرار سلبي بما يخص طلب اللجوء الخاص بك لهم الحق في الاحتجاز إذا لم يتمكنوا من
تأكيد الهوية الخاصة بك، إذا كانوا يعتقدون أنك قد تمثل خطرا، أو إذا كانوا يعتقدون أنك قد لا تتوافق مع قوانين الهجرة كندا
العنوانLibrary Square, 7th Floor : 300 West Georgia St, Vancouver, BC, V6B
6C9 هاتف: 9999-461-800-1
www.cbsa.asfc.gc.caموقع الكتروني:
إذا لديك أي سؤال أو استفسار الرجاء الاتصال بالصليب الأحمر على الرقم 1-866-771-8858أو 8858-787-604
هذا الموضوع من ترجمة مؤسسة صوت كندا الاعلامية
إيجاد الممثل القانوني لمساعدتك في ملء استمارات اللجوء وفي جميع خطوات عملية اللجوء. إذا كنت بحاجة إلى مساعدة، الرجاء الاتصال برقم الفريست كونتكت وسوف يقوم بمساعدتك أحد المتطوعين.
هناك جدولان زمنيان لطالبي اللجوء في كندا. اختار أي جدول زمني تندرج تحته:
أنا قدمت طلب اللجوء عند نقطة الدخول (المطار، الحدود البرية، الميناء) أنا قدمت طلب اللجوء من داخل كندا لمكتب الهجرة واللجوء
والمواطنة الكندية (IRCC) أو أريد أن رفع دعوى لدائرة (IRCC)
لمكتب خدمات الحدود الكندية )CBSA)
اليوم الأول
استكمال اجراء المقابلة الخاصة بك عند نقطة العبور. إذا كنت مؤهلا لتقديم طلب اللجوء، سوف تتلقى ما يلي:
ـ استمارة طلب اللجوء )BOC(والتي يتم تسليمها خلال ٥١ يوم إلى مكتب دائرة اللجوء والهجرة .
ـ موعد لعقد جلسة الاستماع الخاصة بك في غضون ٥١ يوماً إذا كنت من قائمة البلاد المصنفة من قبل دائرة اللجوء والهجرة )DCO(وفي غضون ٠٦ يوماً إذا كنت من أي بلد آخر.
اليوم الأول
اذهب الى مكتب اللجوء والهجرة والمواطنة الكندية IRCC أو قم بتحميل استمارات اللجوء من الموقع الالكتروني:
http://www.cic.gc.ca/english/refugees/inside/applyhow.asp

الذهاب إلى مكتب اللجوء والهجرة والمواطنة الكندية (IRCC) لتسليم المستندات
الخاصة بطلبك. يجب عليك ان تصل مبكرا في هذا اليوم وذلك قبل الساعة العاشرة صباحاً كما يجب عليك مرافقة مترجم إذا كنت لا تتكلم اللغة الإنجليزية أو الفرنسية. سيتم مراجعة طلبك وسيتم تحديد موعد للمقابلة الخاصة بك لتحديد ما إذا
كنت مؤهلا أم لا.
يجب عليك حضور المقابلة الخاصة بك لتحديد ما إذا كنت مؤهلاً أم لا. إذا كنتمؤهلا سوف تحصل على تاريخ لعقد جلسة الاستماع في موعد أقصاه 03 يوماً وذلك إذا كانت بلدك تندرج ضمن البلدان المصنفة من قبل دائرة اللجوء والهجرة ( DCO’S) وفي موعد لا يتجاوز 03 يوماً إذا كانت بلدك لا تندرج ضمن البلدان المصنفة
من قبل دائرة اللجوء والهجرة (DCO’S).
اليوم الخامس عشر (٥١)
يتم تسليم استمارة طلب اللجوء الخاصة بك لدائرة اللجوء والهجرة.
عشرة أيام قبل عقد جلسة الاستماع
يتم تسليم الأدلة لدائرة اللجوء والهجرة
٥١ يوماً إذا كنت تندرج تحت قائمة الدول المصنفة من قبل دائرة اللجوء والهجرة ) أو ستون يوماً (60) إذا كنت خلاف ذلك يتم عقد جلسة الاستماع في دائرة اللجوء والهجرة )
ثلاثون يوماً (٠٣) إذا كنت تندرج تحت قائمة الدول المصنفة من قبل دائرة اللجوء والهجرة أو ستون يوماً (٠٣) إذا كنت خلاف ذلك
يتم عقد جلسة الاستماع في دائرة اللجوء والهجرة )
إذا لم يطعن الوزير قرار اللجوء الخاص بك في غضون ٥١يوم، يمكنك تقديم طلب لمكتب اللجوء والهجرة والمواطنة الكندية)( وذلك للحصول على الإقامة الدائمة.

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع كندا الرسمي  من أوتاوا

تهريب طالبي لجوء إلى كندا

أمرت محكمة الاستئناف في مقاطعة بريتيش كولومبيا، في أقصى الغرب الكندي، بإجراء محاكمة جديدة لرجل سريلانكي أُدين بإدخال طالبي لجوء من التاميل إلى كندا بصورة غير شرعية على متن سفينة متداعية عام 2010.
وحسب راديو كندا كانت المحكمة العليا في بريتيش كولومبيا قد أدانت كوناروبينسون كرايستوراجا بهذه التهمة قبل عاميْن وحكمت عليه بالسجن مدة أربعة أعوام لإدخاله إلى كندا نحواً من 500 شخص فروا من الحرب في سريلانكا. وبرأت المحكمة آنذاك ثلاثة رجال آخرين من التهم الموجهة إليهم في هذه القضية.
وجادل كرايستوراجا في طلب استئناف الحكم الذي تقدم به بأن قاضي المحكمة العليا أعطى أعضاء هيئة المحلفين تعليمات خاطئة حول الدفاع عن المساعدة المتبادَلة، ما يثير مسألة معرفة ما إذا كان ما قام به المتهَم نابعاً من إرادةٍ لمساعدة طالبي لجوء أم من سعيٍ وراء كسبٍ مادي.
وفي قرارٍ بالإجماع رأى أعضاء محكمة الاستئناف الثلاثة أن تعليمات قاضي المحكمة العليا جعلت إدانة كرايستوراجا أمراً محتوماً، إذ كان عليه إبلاغ أعضاء هيئة المحلفين أنهم في حال وجدوا أن الكسب المادي كان الدافع وراء إدخال كرايستوراجا طالبي اللجوء إلى كندا لن يكون بإمكانهم الدفاع عن مبدأ المساعدة المتبادَلة.

وفي حكم منفصل رفضت محكمة الاستئناف طعن الادعاء العام في حكم تبرئة الرجال الثلاثة الآخرين، لأنه حسب رأيها لم يستطع إثبات وجود أخطاء في قرارات المحكمة العليا بشأنهم.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع كندا الرسمي  من أوتاوا

حملة للتضامن مع اللاجئين الباحثين عن الأمان

احتفالا باليوم العالمي للاجئين أطلقت المفوضية العليا للاجئين حملة لاحتساب الخطوات التي يقطعها المشاركون مشيا أو جريا وتسجيل هذه المسافات. الهدف هو التذكير بالمسافات التي يُجبر اللاجئون على قطعها للوصول إلى بر الأمان.
كل خطوة مهمة!”.. هذا ما كتبته المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة للاجئين على موقعها “StepwithRefugees.org”
قد يبدو الأمر متناقضاً وغريباً لأول وهلة. في البلدان المتقدمة، يقوم مواطنو تلك الدول بممارسة رياضة الجري أو ركوب الدراجات أو المشي، وهم خلال ذلك يحملون هاتفا ذكيا أو ساعة ذكية تساعدهم على معرفة المسافة التي يقطعوها، ويسجلون تلك المسافات على تطبيقات مثل Strava . لكن تسجيل الخطوات  من قبل المشاركين في الحملة التي أطلقتها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، هو لاظهار تضامنهم مع أشخاص مثل إيفا.
يبلغ عمر إيفا تسعة أعوام فقط، وخلال 12 يومًا سارت نحو 409 كيلومترا للوصول إلى مخيم للاجئين في إثيوبيا قادمة من مسقط رأسها بجنوب السودان. قُتل والد إيفا وأمها وأخوها. قامت الطفلة بتلك الرحلة وحدها إذ توجب عليها الفرار لأن قوات مسلحة هاجمت القرية التي تعيش فيها. بعد ستة أيام من المشي، وصلت إلى قرية بالقرب من الحدود الإثيوبية وساعدتها امرأة في الحصول على بعض المال والأحذية والملابس، ما ساعدها على عبور الحدود والاستمرار في المشي حتى وصلت إلى مركز عبور “ترغول”.
هناك، قدمت لها مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين طعاماً ووسادة للنوم ومأوى، وماء وعبوة مياه معدنية. بعد خمسة أيام تم نقل إيفا والآلاف من الأطفال الآخرين الذين وصلوا إلى إثيوبيا بمفردهم إلى مخيم نوغينيل للاجئين بالحافلة. هناك حصلوا على الطعام والمأوى والمياه كما حصلوا على الرعاية الطبية من مفوضية اللاجئين.
“كانت هناك غارات جوية وجثث في كل مكان من حولنا .. لم أكن أريد أن ينتهي الأمر بأطفالي بهذه الطريقة”.. كانت هذه هي كلمات زينب لممثلي مفوضية اللاجئين بعد فرارها من سوريا إلى الأردن. غادرت زينب سوريا في منتصف فصل الشتاء، حاملة معها أقل القليل من الزاد والملابس ما يعني أنها تركت خلفها أشياء مهمة مثل البطانيات. كانت العائلة تحمل معها قطعتي ملابس اضافيتين لكل طفل. بعد ثلاثة أيام، قطعت الأسرة 144 كيلومترًا مشياً على الأقدام ووصلت إلى الأردن. بعد ذلك تم نقلهم إلى مخيم الزعتري حيث أقيمت ملاجئ مؤقتة تحت سماء الصحراء الشاسعة. تحصل زينب وزوجها وأطفالهما الآن على مساعدة نقدية في فصل الشتاء من المفوضية لمساعدتهم على اجتياز شهور البرد ومواجهة البرد القارس.
سارت “ألين نيسا” – من ميانمار- نحو 102 كيلومتراً في 10 أيام وهي تحمل أطفالها بينما كان زوجها يحمل والدته التي لم تكن قادرة على المشي.

وقالت ألين لمفوضية اللاجئين: “لقد كانت رحلة مروعة، كان علينا عبور الأدغال وتسلق التلال المرتفعة”. أجبرت ألين وعائلتها على الفرار من قريتهم عندما وصل رجال مسلحون “اختطفوا أشخاصاً وطلبوا مالاً وطعاماً”. لم يكن لديهم سوى الملابس التي يرتدونها، بحسب ما ورد في القصة المصورة التي نشرها موقع المفوضية على شبكة الإنترنت.
تمتد صفوف طويلة من الأشخاص في مسارات ضيقة بين حقول الأرز والأراضي المغمورة بالمياه. اضطرت ألين لعبور الجبال والأنهار، والخوض في المياه للوصول إلى بر الأمان. على طول الطريق، منحهم البعض ما يكفي من الطعام الجاف للبقاء على قيد الحياة لكنهم “في بعض الأحيان لم يتناولوا أي طعام لفترات طويلة”، كما توضح المفوضية. في اليوم الثامن وصلوا إلى موقع كوتوبالونغ، وهو مخيم مؤقت للاجئين في بنغلاديش. في هذا المكان تمتد الأكواخ والملاجئ المؤقتة على مساحة واسعة. تم بناء العديد من الملاجئ باستخدام الأغطية البلاستيكية والخيزران التي تقدمها المفوضية. فور الوصول، تتلقى الأسر مجموعة أدوات للطبخ وبجانب وسائد للنوم وبطانيات.

يقطع موظفو المفوضية -مثل بيلار- مسافات شاسعة، حيث يرافق هو وزملاؤه على طول الطريق الفئات الأكثر ضعفًا من المهاجرين واللاجئين، مرافقين إياهم إلى وجهاتهم، ويزورون كل أسرة للتأكد من أنهم مرتاحون قدر الإمكان في مخيمات اللاجئين الضخمة.
تقول بيلار: “قطعنا مسافات طويلة رافقنا فيها عائلات كانت تقيم مؤقتًا في المدارس في المخيم القديم، إلى المخيم الجديد “، مضيفة: “كان الكثير من اللاجئين معرضون للخطر وبشكل خاص كبار السن والحوامل. مشينا عبر مسارات ضيقة، صعوداً وهبوطاً عبر المنحدرات وعبر جسور الخيزران. كان هناك عدد قليلٌ جداً من الأشجار فلم نجد أي مكان نحتمي فيه من الشمس”.
شارك في التحدي
يتمثل جزء من عمل بيلار في زيارة كل الأسر التي وصلت حديثًا إلى المخيم، وتقييم ظروف المأوى الخاصة بهم ومنحهم بعض الأدوات التي قد تساعد في تسهيل حياتهم بخلاف ما لديهم بالفعل. تعمل بيلار وزملاؤها ليلاً ونهاراً “خاصة وأن الاحتياجات هائلة كما أن لاجئين جدد يصلون كل يوم”. في ستة أيام، غطت بيلار 96 كيلومترًا سيراً على الأقدام كجزء من وظيفتها.
تقول مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن “المبادرة تدور حول تكريم الجهود الاستثنائية التي تبذلها العائلات من أجل البقاء. نجتمع معاً لتكريم صمودهم وعزمهم على الحفاظ على أمان أسرهم “. وخلال الأشهر الـ 12 المقبلة، تعتزم المفوضية تشجيع المزيد من الناس لخوض التحدي قاطعين مسافة تصل إلى ملياري كيلومتر.
وبحسب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فإن معظم الفارين من بلادهم يلجأون إلى البلد المجاور أو يقيمون داخل حدود المنطقة التي ولدوا فيها، فيما يستقر 1 في المائة منهم فقط في بلدان أبعد. “تستضيف تركيا أكبر عدد من اللاجئين، تليها باكستان وأوغندا ولبنان.” وتأمل المنظمة أن تسهم المبادرة أيضًا “في بناء فهم أفضل لطبيعة حياة وظروف اللاجئين بالإضافة إلى جمع الأموال لحمايتهم ومساعدتهم على إعادة بناء حياتهم”.

إذا كنت ترغب في الانضمام إلى الحملة، يمكنك الاشتراك في هذا الموقع والنقر فوق وصلة “الانضمام إلى الحركة”، وللمشاركة يمكنك التقاط صورة سيلفي، كما يمكنك المشاركة مع أصدقائك وتحديهم للانضمام أيضاً.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع كندا الرسمي  من أوتاوا

لماذا تراجع اللاجئين السوريين للمركز الثالث 

تراجع السوريين للمركز الثالث في عدد طلبات اللجوء بالعالم وراء الفنزوليين ثم الافغان وهذا ربما يعود لبدأ مرحلة جديدة بدول اللجوء بترحيل البعض ورفض البعض الاخر بجانب المساعي التي لا تتوقف باعادتهم لبلادهم ..في حين وصل أعداد اللاجئين في عام 2018 لمستوى قياسي هو الأعلى منذ 70 عاما. الدول الفقيرة هي التي تتحمل العبء الأكبر لأزمة اللاجئين، لكن تبقى ألمانيا هي الأفضل من بين الدول الغربية في تعاملها مع أزمة اللاجئين.
وبحسب إحصائيات الأمم المتحدة، فإن ألمانيا من بين الدول الخمس الأولى التي استقبلت أكبر عدد من اللاجئين. فحتى نهاية العام الماضي، بلغ عدد اللاجئين الذين تمّ الاعتراف بهم 1.1 مليون لاجئ في ألمانيا مقابل 370 ألف طالب لجوء لم يتم البت في ملفاتهم. وتصدرت تركيا قائمة البلدان الأكثر استقبال للاجئين (3.7 مليون لاجئ)، يليها باكستان (1.4 مليون لاجئ) ثم أوغندا (1.2 مليون لاجئ) والسودان (1.1 مليون لاجئ).
والملفت هو ارتفاع عدد طلبات اللجوء المقدمة من قبل الفنزويليين، إذ وصل إلى 350 ألف حالة، أي ما يزيد بثلاثة أضعاف عما كان عليه العام الماضي. وبحسب الأمم المتحدة، فإن خمس طلبات اللجوء المقدمة في العالم كانت من قبل الفنزويليين. ليكون الفنزويليون هم أكثر من تقدم بطلبات لجوء في العالم  يليهم الأفغان والسوريين.
يشار إلى أن الولايات المتحدة الاميركية تصدرت قائمة الدول التي تم تقديم طلبات اللجوء إليها بعدد يقدر بـ 250 ألف طلب، تليها بيرو ثم ألمانيا.
رقم قياسي لأعداد اللاجئين والنازحين على مستوى العالم، إذ أعلنت الأمم المتحدة تسجيل  أكثر من 70 مليون لاجئ أو مهاجر في عام 2018. وهو رقم قياسي لكنه أقل من العدد الفعلي للأشخاص الذين نزحوا من ديارهم أو الباحثين عن اللجوء. فالأشخاص الذين فروا من الأزمة الخانقة في فنزويلا لم يتم إحصاؤهم بالكامل.  وفي عام 2017 بلغ عدد الذين أجبروا على النزوح من ديارهم بسبب العنف أو الاضطهاد 68.5 مليون شخص.
من جهته، أعرب المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي عن تقديره لجهود ألمانيا في استقبال اللاجئين، مشيرا إلى أن “ألمانيا نموذج مثالي ينبغي على الدول الأخرى استلهامه”. وأضاف غراندي “ألمانيا صرفت الكثير من المال من أجل الاندماج وهذا ما يؤكد قدرتها على إدارة أزمة اللجوء”. وقال غراندي إن المستشارة أنغيلا ميركل دفعت  ثمنا باهظا سياسيا لانفتاحها على الهجرة ” لكن التاريخ سيظهر أن سياستها كانت خطوة إيجابية”.
ووفقا للبيانات التي أصدرتها مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فإن أكثر من نصف اللاجئين الذين تم إحصاؤهم، نزحوا من أراضيهم في العام الماضي 2018. وكان نصف من أُرغموا على النزوح في العالم من الأطفال، ويعتبر الرقم الإجمالي المسجل في 2018 الأعلى منذ 70 عاما. ويتضمن الرقم العالمي لأعداد النازحين في العالم 25.9 مليون لاجئ و41.3 مليون آخرين اضطروا لترك ديارهم و3.5 مليون شخص تقدموا بطلبات اللجوء.
وأشار غراندي إلى أن الدول النامية هي التي تتحمل العبء الأكبر في أزمة اللاجئين وليست الدول الغربية. وبلغ عدد اللاجئين الذين استضافتهم الدول الغنية مجتمعة 16 بالمائة فقط من اللاجئين. بينما وجد ثلث اللاجئين ملاذا لهم في أفقر بلدان العالم. وانتقد غراندي عدم التضامن بين الدول مضيفا بالقول “لا يمكن لمجلس الأمن إيجاد مواقف مشتركة حتى عندما يتعلق الأمر بالقضايا الإنسانية”.
تركيا تتصدر قائمة الدول المستقبلة للاجئين
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع كندا الرسمي  من أوتاوا
..المزيد 
 لمن يريد استشارة عاجلة او التواصل مع محامين ومستشارين يمكن التواصل مع خدمة المستشار القانوني  من هنا

الكاتبة
Rita Mohseny
Rita.Mohseny@outlook.com

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...

error: Content is protected !!